نشرة إخبارية

8 يناير 2019

 

Mayo Clinic تستخدم الذكاء الاصطناعي في أبحاثها لتطوير جهاز الكشف المُبكّر عن أمراض القلب

روتشستر، مينيسوتا – توصلت إحدى دراسات Mayo Clinic أن استخدام الذكاء الاصطناعي لإجراء اختبار غير مُكلف ومتاح على نطاق واسع -مخطط كهربية القلب- يؤدي إلى الكشف المبكر عن الخلل الوظيفي للبطين الأيسر عديم الأعراض، وعن الأعراض التي تسبق السكتة القلبية. كما وجد فريق البحث أن دقة الاختبار تُقارن إيجابيًا بطرق الفحص الشائعة الأخرى، مثل تصوير الثدي الشعاعي للكشف عن سرطان الثدي. وقد نُشرت النتائج في مجلة Nature Medicine.

يتسم الخلل الوظيفي للبطين الأيسر عديم الأعراض بوجود ضعف في إحدى مضخات القلب مع وجود خطر لحدوث فشل واضح في القلب. وهو أحد الأمراض الذي يُصيب 7 ملايين مواطن أمريكي، ويرتبط بانخفاض جودة الحياة وطول العمر. إلا أنه مرض قابل للمعالجة عند تحديده.

وبالرغم مما ذكر أعلاه، إلا أنه لا توجد أداة فحص غير مسببة للألم، أو الأذى، أو غير مُكلفة لكي تُستخدم في تشخيص الخلل الوظيفي للبطين الأيسر عديم الأعراض. كما نفت نتائج اختبار هرمون الببتيد الأذيني المدرّ للصوديوم صحة ما أشارت إليه دراسة Mayo بأن أفضل اختبار فحص قائم لاكتشاف الخلل الوظيفي للبطين الأيسر عديم الأعراض هو قياس مستويات الهرمون المذكور. كما أن الاختبار يتطلب سحب الدم. وعادةً ما يتم تشخيص الخلل الوظيفي للبطين الأيسر بإجراء اختبارات تصوير غير متوفرة بكثرة وباهظة الثمن، مثل تخطيطات صدى القلب، أو التصوير المقطعي، أو التصوير بالرنين المغناطيسي. 

يقول المؤلف الأول بول فريدمان الحاصل على دكتوراه في الطب، ورئيس قسم أمراض القلب والأوعية الدموية بمنطقة الغرب الأوسط في Mayo Clinic "إن فشل القلب الاحتقاني يُصيب أكثر من 5 ملايين شخص ويستهلك أكثر من 30 مليار دولار في نفقات الرعاية الصحية في الولايات المتحدة وحدها". وأضاف "إن القدرة على الحصول على تسجيل واسع الانتشار، ومتوفر، وغير مُكلف في 10 ثوانٍ -مخطط كهربية القلب- ومعالجته رقميًا باستخدام الذكاء الاصطناعي لاستخراج معلومات جديدة حول أمراض القلب المجهولة سابقًا، يُبشر بأمل كبير في إنقاذ الأرواح وتحسين الصحة".

افترض باحثو Mayo Clinic أنه يمكن اكتشاف الخلل الوظيفي للبطين الأيسر عديم الأعراض في مخطط كهربية القلب بواسطة شبكة عصبية تم التدرب عليها بصورة جيدة. فباستخدام البيانات الرقمية المخزنة في Mayo Clinic، أجريت فحوصات مخطط كهربية القلب وتخطيط صدى القلب عبر الصدر بصورة مزدوجة لـ 625326 شخصًا لتحديد السكان الذين ستجرى عليهم الدراسة للتحليل. وللتأكد من صحه فرضيتهم، ابتكر الباحثون شبكة عصبية، وتدربوا عليها، وتحققوا منها ومن ثمَّ اختبروها.

خلصت الدراسة إلى أن الذكاء الاصطناعي المستخدم في إجراء مخطط كهربية القلب القياسي يكتشف بصورة موثوقة مرض الخلل الوظيفي في البطين الأيسر عديم الأعراض. وثبت أن دقة الاختبار مماثلة لدقة الاختبارات التي تُجرى بطرق الفحص المُتبعة الأخرى، مثل مستضد البروستات المحدد لسرطان البروستات، وتصوير الثدي الشعاعي للكشف عن سرطان الثدي والتصوير الشعاعي للخلويات العنقية لكشف سرطان عنق الرحم.

بالإضافة إلى ذلك، بالنسبة للمرضى الذين لا يعانون من خلل وظيفي في البطين، الذين أظهرت نتيجة الفحص لهم باستخدام الذكاء الاصطناعي نتيجة إيجابية فكانوا معرضين أربع مرات أكثر لخطر الإصابة بالخلل الوظيفي في البطين في المستقبل، وذلك مقارنة بأولئك الذين أظهرت اختباراتهم نتيجة سلبية.

"بعبارة أخرى، فإن الاختبار لا يُحدد فقط المرض غير المصحوب بأعراض، بل إنه يتوقع أيضًا خطر الإصابة بأمراض مستقبلية، ويفترض ذلك من خلال تحديد تغييرات مخطط كهربية القلب بصورة دقيقة ومبكرة جدًا التي تحدث قبل ضعف عضلة القلب"، وذلك حسبما قال الدكتور فريدمان. 

 

###

 

حول مايو كلينك

Mayo Clinic هي مؤسسة منظمة غير ربحية ملتزمة بالممارسات السريرية والتعليم والبحوث، وتعمل على توفير رعاية شاملة ناجمة عن خبرة لكل من يحتاج إلى العلاج. اعرف المزيد عن Mayo Clinicزيارة شبكة أخبار Mayo Clinic.

 

جهة الاتصال الإعلامية:

 

  • تريسي كلاين، مسؤول الشؤون العامة في Mayo Clinic،507-284-5005،[email protected]